د. يحيي بن إبراهيم اليحيي / دعوة شاملة للجميع

image

د. يحيي بن إبراهيم اليحيي / دعوة شاملة للجميع

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد بات الغزو الفكري والثقافي والشهواني لمجتمعنا على اختلاف شرائحه ظاهرةً تستدعي الانتباه والدراسة من أهل الإصلاح وأخذها في الحسبان في خططهم وبرامجهم الإصلاحية والدعوية؛ فلم يعد الأمر كافيًا في الاقتصار في التوجيه على مجموعة محددة في البلد، أو توجيه الرسالة إلى شريحة معينة من خلال جمعية في مدرسة أو حي، إننا نرى مجتمعنا يكاد يحترق بنيران الشهوات والشبهات! فهل نبقى على جهود محدودة كما في السابق، أو نسعى إلى تخليص المجتمع كله من تلك النيران التي شبت فيه من كل جانب وأتته من كل وجهة؟

إن الأمر يتطلب التفكير في الوسائل العامة الموجهة لجميع شرائح المجتمع، كما يتطلب دراسة مدى تأثيرنا في مواقعنا ومعرفة نِسَب التأثير على من تحت أيدينا من طلاب وغيرهم، قد يفرح مدرس أنه ضم إليه في جمعية المدرسة عشرين طالبًا مع أن عدد طلاب المدرسة يزيد على ألف ومائتي طالب، فلو أخرجتَ نسبة التأثير لم تجدها تصل إلى اثنين بالمائة، والباقون نتركهم لمن؟!

إننا نحتاج إلى وضع خطط استراتيجية واضحة المعالم والأهداف، متخذة جميع الوسائل المواكبة للعصر من خلال برامج هادفة ذات طابع مشوِّق وجذاب للشرائح المعنية والمستهدفة.

كما ينبغي أن يُبنى كل برنامج على سابقه محقِّقا أهدافه المنشودة، من خلال قياسه باستبانات ومشافهات وتتبع للسلوكيات، لمعرفة نسبة نجاح البرنامج ومدى أثره على سلوكيات الناس بعيدًا عن الاغترار بالإعجاب العاطفي من المستهدفين.